آخر الأخبار :
ناطق الحوثيين يعترف بأن السفير الأمريكي حرّضهم على قتل صالح البخيتي يكشف عن معلومات بأسماء الأشخاص الذين سيكونون مشرفين على حزب المؤتمر ووسائل إعلامه سلطنة عُمان تحاول إنقاذ عائلة وأقارب الرئيس الراحل " صالح " وتقدم طلباً للحوثيين بالفيديو .. ملاسنة بين القاضي ومرشد الإخوان والأخير يقول .. طلعونا نحرر فلسطين " أنتم حابسين أسود " ! صدور قرار لـ " الصمّاد " بتعيين وزيراً للإتصالات بدلاً عن القيادي المؤتمري " جليدان " الحوثيون يقتحمون منزل إبنة الرئيس الراحل علي عبدالله صالح بصنعاء قيادة التحالف تنشر فيديو للحظة إستهداف مخازن لتصنيع وتعديل الصواريخ في صعدة وإنفجارات هائلة إستمرت لساعات ( فيديو) مصرع طفل أردني وهو يقاتل في صفوف الحوثيين ( صوره ) الحوثيون يكشفون عن أسماء القتلى والمفقودين من المعتقلين في سجونهم والذين إستهدفتهم غارات جوية بالعاصمة صنعاء ( الأسماء) كوريا الشمالية : سنصبح أكبر قوة نووية وعسكرية عالميا والولايات المتحدة خائفة من قدراتنا
  • الأكثر متابعة
  • آخر الأخبار

استطلاع رأي

هل ستؤثر الخلافات بين السعودية والإمارات من جهة وقطر من جهة أخرى على سير المعارك في اليمن؟

نعم
لا
ستتغير قواعد اللعبة والتحالفات

محامي الرئيس السابق صالح " المسوري " يروي تفاصيل الجريمة التي أقدم عليها الحوثيون بحق حراس شركة توتال بصنعاء

محامي الرئيس السابق صالح " المسوري " يروي تفاصيل الجريمة التي أقدم عليها الحوثيون بحق حراس شركة توتال بصنعاء

اليوم برس - متابعات خاصة |
   الاحد ( 04-12-2016 ) الساعة ( 10:32:24 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
القراءات : 3425
 
كشف المحامي الخاص بالرئيس السابق علي عبدالله صالح عن جريمة شنيعة أقدم عليها الحوثيون بالعاصمة صنعاء ، حيث كان قد كشفت بعض وسائل إعلام الحوثيين في وقتاً سابق أن أولئك الحراس إرهابيين ، تبريراً لتلك الجريمة .
 
وأوضح المحامي محمد المسوري تفاصيل تلك الجريمة ، في منشوراً له على صفحته في " الفيس بوك " ، وكما تابع " اليوم برس " حيث قال :
 
نص المنشور :
 
تفاصيل الجريمة في شركة توتال.
بقلم المحامي / محمدالمسوري
مجموعة من الموظفين العاملين في مجال الخدمات الأمنية الخاصة.
جمعهم مقر شركة توتال الفرنسية في العاصمة اليمنية صنعاء لحمايتها.
توقفت الشركة عن صرف مرتباتهم جراء توقف نشاط مقرها بعد العدوان على اليمن.
طالبوا عبر اللجنة التحكيمة العمالية بصرف مرتباتهم وكانت ولازالت الإجراءات تسير أمام اللجنة وهم في نفس الوقت يؤدون واجبهم حتى يوم أمس في مقر الشركة
قرابة أربعين مولد كهرباء من الحجم الدسم والمغري داخل مقر الشركة.
وكانت أنظار أولئك الذين تعرفونهم ونعرفهم مركزة صوب هذه المولدات وحاولوا بشتى السبل الإستيلاء عليهن.
إلا أن الموظفين وبالرغم من عدم صرف مرتباتهم إستمروا في حماية الشركة وأموالها ومنعوا أخذ أي شيئ منها.
وكان معهم قرار حجز تحفظي يحفظ أموال الشركة ويحفظ حقوقهم ومرتباتهم.
وقد فشلت كل المساعي والوساطات السابقة لإقناعهم بإخراج المولدات.
يوم أمس السبت 3 ديسمبر 2016م
تحركت أكثر من عشرة أطقم تابعة لأنصارالله.
وهجمت على مقر الشركة بهدف السيطرة على مقر الشركة ومن ثم أخذ الهدف الأساسي.
شهود عيان أكدوا أن إطلاق النار من الاطقم ومن العناصر التي وصلت كان بشكل كثيف ومرعب أخاف الجميع.
قاموا بذلك منتهكين الدستور والقانون.
حتى لو كان معهم أمر قضائي فلا يحق لهم القيام بذلك على الإطلاق.
كان إطلاق النار على الخدمات الأمنية وقنصهم بإتقان شديد.
أصيب الأول في رأسه فهب زميله الثاني لإسعافه فتم قنصه في الرأس فتوجه الثالث نحو زميليه فكان مصيرة أيضا بالقنص في رأسه.
السنحاني والزبيدي وخيران.
شهداء الواجب والحقوق والمرتبات.
أصيب أيضا البعض الأخر وتم إسعافهم.
وتم إعتقال آخرين لازال مصيرهم مجهول.
فر الجناة بعد إرتكاب جريمتهم.
وأسر الشهداء الأبرياء في حالة غليان وغضب لا حدود لها.
رئيس مجلس النواب شكل لجنة للتحقيق.
وزير الداخلية لازال يتابع الموضوع.
وعقدت عدة إجتماعات يومنا هذا وحضرت شخصيا البعض منها.
وغدا سينظر أولياء الدم ما الذي ستقوم به الجهات المختصة.
خاصة والجناة طلقاء أحرار.
حتى هذه اللحظة.
الضحايا يمنيون بسطاء وليسوا إرهابيين أو أعداء أو حتى عملاء.
سلموا الجناة للنيابة العامة.
وأتركوا العدالة تأخذ مجراها.
_______

وقال المسوري في منشوراً آخر ينتقد فيه المؤتمريين المتحوثين الذين إنتقدوه على منشوره السابق قال :

إلى المتحوثين المتهبشين..

إستحوا قليلا..ولا داعي لتعميق جراح أسر الشهداء.

قد الخبرة إعترفوا بالجريمة وارسلوا بنادق العيب والدفن.

لأسرة الشهيد عبدالرحمن خيران..ونسيوا البقية.

والمذكرة الصادرة من ابو الكرار موجودة وعليها التوجيهات.

ومن خرجوا كانوا بتوجيهات ليس فيها قلم وزير الداخلية.

شهداء شركة توتال ليست دمائهم مباحة لتعبثوا بها.

ولعنة الله على الكاذبين المدافعين بالباطل.

اذهبوا لأسر الشهداء والجرحى وخففوا عليهم.

والذي ما يعرف القبيلة وعاداتها.. سنعلمه..

سلموا الجناة .. واحترموا القانون.

 

للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< نقل معتقل يمني من غوانتانامو الى الرأس الاخضر
< ولد الشيخ يلتقي وزير الخارجية الكويتي والأخير يجدد دعم بلاده للشرعية في اليمن
< قوات الجيش والمقاومة تتقدم في صعدة وتسيطر على مناطق جديدة
< الرئيس هادي يعود إلى عدن
< بالصور.. هذا ما تخفيه الكعبة من الداخل
< جيبوتي توافق على إنشاء قاعدة عسكرية سعودية على أراضيها
< منافسة حامية الوطيس بين آبل وسامسونغ في مجال الشاشات المنحنية


اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: