السعودية تمنح الشركات البريطانية تأشيرة متعددة لخمس سنوات

 
أعلنت وزارة الخارجية البريطانية اتفاقا جديدا مع السعودية للسماح لأول مرة للشركات البريطانية بالحصول على تأشيرة دخول متعددة الزيارات مدتها خمس سنوات.
 
وأوضحت الوزارة على موقعها الرسمي أن هذه الاتفاق سيكون من أبرز نتائج مشاركة تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية في قمة مجلس التعاون الخليجي الـ37 في مملكة البحرين٬ مشيرة إلى أن هذا الاتفاق سيخلق مزيًدا من الفرص المتبادلة بين البلدين.
 
من جانبه٬ أكد سايمون كوليس السفير البريطاني لدى السعودية أن منطقة الخليج هي ثالث سوق في العالم لصادرات المملكة المتحدة٬ بعد الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. وأضاف «نسعى إلى تنمية هذه العلاقات التجارية من خلال حوار أكثر متانة في مجال التجارة والاستثمار».
 
ولفت إلى أن مسائل التجارة والأمن محور تركيز المباحثات بين رئيسة الوزراء وقادة دول الخليج خلال قمة مجلس التعاون الخليجي في البحرين. وتابع: «الغاية من ذلك ليس فقط الاحتفاء بتاريخنا المشترك ومستويات التعاون الحالية بيننا٬ بل كذلك تنمية تلك العلاقات٬ بما في ذلك على مستوى القيادات٬ من خلال عقد محادثات سنوية دورية٬ مدركين أن أمن الخليج مرتبط تماما بأمن المملكة المتحدة٬ وأن علاقاتنا التجارية مع الخليج بعد خروجنا من الاتحاد الأوروبي يمكن أن تكون دافعا قويا للتجارة الحرة وتعزيز رخاء مواطني دول الخليج والمواطنين البريطانيين على حد سواء. كما أن من شأن كون الخليج ينعم بالأمن والازدهار أن يعزز الانفتاح في المجتمع المدني وُيعجل من التمكين الاقتصادي للنساء».
 
ولفت كوليس إلى أن «بريطانيا شهدت تغييرا هائلا للتكيف مع الظروف العالمية الجديدة٬ مع احتفاظنا بالتزامنا تجاه السلام والأمن»٬ وأردف «شركاؤنا في الخليج يقّدرون تماما الدور القيادي المستمر للمملكة المتحدة من واقع عضويتها الدائمة في مجلس الأمن الدولي٬ وعضويتها في منظمات كحلف شمال الأطلسي (الناتو) ومجموعة السبع ومجموعة العشرين ورابطة الكومنولث. وهم يدركون مدى ثبات التزامنا بالتعاون الأمني الواسع معهم ومع شركاء دوليين آخرين٬ بما في ذلك من
خلال نشر قوة كبيرة من الجيش البريطاني في منطقة الخليج».
 
وشدد السفير البريطاني على أن دول الخليج شريك أمني مهم جدا٬ حيث إنها ساعدت المملكة المتحدة في إحباط عدد من المخططات الإرهابية. وأضاف: «نواصل العمل معها عن قرب للتصدي للتحديات لأمن المنطقة التي يشكلها تطرف (داعش) وتصرفات إيران التي تزعزع استقرار المنطقة».
 
وأفاد السيد سايمون بأن هذه مرحلة شائقة جدا للعمل في الخليج ­ المنطقة المنفتحة على العالم٬ كما هو الحال في بريطانيا؛ حيث الناس لا يكتفون بالقول وحسب٬ بل
يرغبون بالتنفيذ أيضا.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< تفاصيل جديدة عن السفينة اليمنية التي غرقت وعلى متنها 60 راكباً
< فؤائد مذهلة للزبادي
< غارات جوية إستهدفت منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح بالحديدة
< ناطق الحكومة يكشف موعد البدء بصرف مرتبات قوات الجيش والأمن والمناطق العسكرية التي سيتم الصرف فيها
< الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز أمام القمة الخليجية يؤكد إستمرار دعمه للحكومة الشرعية في اليمن
< غارات جوية على العاصمة صنعاء ( المواقع المستهدفة )
< المؤسسة العامة للإتصالات تكشف سبب رفع الحضر عن المواقع المحجوبة في اليمن

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: