آخر الأخبار :
علي محسن الأحمر يتحدث عن صمود معسكر واحد أثناء إجتياح الحوثيين لصنعاء وتخاذل بقية الوحدات العسكرية القيادي المؤتمري " حسين حازب " يناشد الحوثيين " والدي ذهب شهيداً لأجل ثورة 26 سبتمبر " ! الخدمة المدنية بصنعاء تعلن السبت القادم إجازة رسمية أول اجتماع يضم وزراء خارجية السعودية ومصر وقطر منذ بدء الأزمة الخليجية ( صوره) تقرير دولي : 2 مليون يمني تركوا ديارهم بسبب الحرب بالصور .. أول محادثات علنية بين السيسي ورئيس الوزراء الإسرائيلي "نتنياهو" الرئيس هادي يستقبل في مقر إقامته بنيويورك وزير الخارجية الإيطالي ومندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ( صور) الرئيس هادي يلتقي المدير التنفيذي لشركة "جنرال اليكترنيك " للطاقة ( صوره) الحوثيون يعلنون ذكرى اجتياحهم لصنعاء ( 21 سبتمبر) إجازة رسمية الفريق علي محسن الأحمر يوجه الحكومة برعاية أسر الصحفيين الشهداء والمختطفين

استطلاع رأي

هل ستؤثر الخلافات بين السعودية والإمارات من جهة وقطر من جهة أخرى على سير المعارك في اليمن؟

نعم
لا
ستتغير قواعد اللعبة والتحالفات

الحوثيون يقومون بأكبر عمليات غسل أموال عن طريق البطائق التموينية لموظفي الدولة

الحوثيون يقومون بأكبر عمليات غسل أموال عن طريق البطائق التموينية لموظفي الدولة

اليوم برس - متابعات |
   الاحد ( 09-07-2017 ) الساعة ( 1:22:30 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
القراءات : 985
 
كشفت مصادر اقتصادية في صنعاء عن قيام الحوثيين بأكبر عمليات غسل أموال في العاصمة اليمنية والمناطق الخاضعة لسيطرتها، من خلال تنفيذ ما بات يُعرف بالبطاقة التموينية التي تم بموجبها صرف نصف رواتب موظفي الدولة على هيئة سلع تموينية يتم شراؤها إجبارياً من قبل الموظف.
 
وأشارت المصادر إلى أن تلك السلع يتم رفع سعرها ثلاثة أضعاف على أسعار السوق من قبل تجار محسوبين على الميليشيات يتم تحويل تلك البطاقات عبر وسيط حوثي إلى تجار معينين بعد رفع أسعار سلع رديئة يتم استيرادها من قبل تجار حوثيين، ومعظمها منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستهلاك الآدمي.حتى وإن كان هنالك بعض الموظفين في بعض المؤسسات يستلمون عبر الهايبر والسوبرماركت فإن الأسعار تكون مضاعفة .
 
 ووفقاً لتلك المصادر فإن الموظف ليس أمامه أي خيارات سوى الخضوع لعمليات النصب والاحتيال الواضحة من قبل الميليشيات بهدف التربح والكسب بطرق غير شرعية، وتنفيذ عمليات غسل أموال متواصلة على رواتب الموظفين المقدرة شهرياً بـ44 مليار ريال، والتي يتم صرف نصفها حالياً من قبل الميليشيات على هيئة بطاقات تموينية والنصف الآخر لا يعرف مصيره. وفي هذا الصدد يقول المحرر الاقتصادي في وكالة الأنباء اليمنية الرسمية فؤاد المقطري لـ«الإمارات اليوم»، إن قرار صرف 50% من رواتب الموظفين عبر البطاقة التموينية من قبل الميليشيات هدفه النصب والاحتيال، ومحاولة لتقنين الفساد والثراء والكسب غير المشروع، في إطار «صفقات غسل وتبيض الأموال» التي تمارسها الميليشيات في المناطق الخاضعة لسيطرتها. وأشار المقطري إلى أن الميليشيات أجبرت الموظفين بعد قطع رواتبهم على مدى تسعة اشهر على قبول تلك البطاقات واقتناء ما هو موجود ومتاح من بضاعة في السوق تتبع تجار الميليشيات، رغم رداءتها وارتفاع أسعارها بفارق غير معقول عن سعر السوق. من جانبه، أكد رئيس مركز الإعلام الاقتصادي في اليمن مصطفى نصر، أن الميليشيات تقوم برفع أسعار السلع في المراكز التجارية التي يتم تحويل الموظفين إليها عبر البطاقات التموينية بنسبة تراوح بين 20 و30% عن سعرها الأصلي، ما يوفر لها مبالغ مالية بمليارات الريالات، هذا بجانب التلاعب في عملية عدم صرف رواتب الموظفين، والمتاجرة برواتبهم المتوقفة منذ أشهر بحجة عدم توفر سيولة.
*اليوم برس - بتصرف عن الإمارات اليوم
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< محكمة استئناف أمانة العاصمة تؤيد حكم الإعدام قصاصاً وتعزيراً لقاتل ومغتصب الطفلة رنا
< شركة النفط اليمنية بصنعاء تكشف عن تدخلات القيادي الحوثي " الجنيد " ودعمه للسوق السوداء ( بيان )
< الرئيس السابق " صالح " يحذر الحوثيين ويؤكد وقوفه إلى جانب " آل عواض " ويهاجم الشيخ عبد المجيد الزنداني
< اللواء المقدشي يزور وحدات الجيش في محيط جبل مرثد شمال غرب صرواح
< الحكومة اليمنية تصعّد قضية وزير الدفاع الصبيحي دولياً
< أمير قطر " تميم " يزور والده في المستشفى ( صوره)
< نفذت أكثر من 11 مشروعا تنمويا وإغاثيا وإنسانيا .. مؤسسة شهيد التنموية تختتم مشاريعها الرمضانية بتعز


اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: