أول تعليق لجماعة الحوثي على إطلاق شركة الاتصالات الجديدة “عدن نت

 
اعتبر الحوثيون أن تدشين شركة اتصالات جديدة في عدن يعد “تهديدًا خطيرًا” يتسبب في انهيار خدمات الاتصالات، على حد تعبير الجماعة، التي ظلت تسيطر على هذا القطاع الحيوي رغم مرور أكثر من 3 سنوات على الحرب.
 
جاء ذلك في بيان لما يسمى “اللجنة الوطنية للدفاع عن خدمات الاتصالات” التابعة للحوثيين، وأوردته وكالة الأنباء سبأ الخاضعة لسيطرتهم.
 
ووصف البيان الخطوة بأنها “عبثية تستهدف قطاع الاتصالات”، باعتبارها تأتي ضمن المشاريع التي تضع الدولة اليمنية في مخاطر سيادية، وتزيد من التعقيدات السياسية والأمنية، على حد قول الجماعة.

كما استهجن مصدر في حكومة ما تسمى بالإنقاذ التابعة للحوثيين ما ورد من ما أسماها بالمغالطات وتزييف للحقائق في الكلمات المرافقة لتدشين المشروع التشطيري .. مبينا أن مؤسسات وشركات الاتصالات برغم ما واجهته من تحديات إلا أنها عملت على تقديم خدماتها بمهنية عالية ومسؤولية وطنية من أجل الحفاظ على الخدمة وإيصالها إلى كل ربوع الوطن خارج حسابات الحرب المفروضة على اليمن للسنة الرابعة.( حسب قول المصدر).

وكانت الحكومة اليمنية في عدن دشنت قبل يومين شركة اتصالات جديدة في العاصمة المؤقتة، تحرر “الشرعية” للمرة الأولى من التبعية للشركة التي يسيطر عليها الحوثيون.
 
وكانت سيطرة الحوثيين على قطاع الاتصالات تتيح لهم موارد مالية كبيرة، وتمنحهم إمكانية التجسس ومراقبة الاتصالات في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة الشرعية.
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< محمد بن سلمان و صهر ترامب كوشنر يبحثان التسوية بين إسرائيل وفلسطين
< الاتحاد الأوروبي يقر رسوما إضافية على بعض الواردات الأمريكية
< فئران تلتهم أكثر من مليون روبية داخل جهاز صرف آلي في الهند!
< فلسطينية تفوز بجائزة أفضل مهاجرة كندية
< الهاكرز يهاجمون الأقمار الاصطناعية!
< دراسة تكشف "أسرارا" طبية للعدس!
< ولي العهد السعودي يخطط لشراء ناد أوروبي كبير

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: