البيض يتحدث لـ bbc عن هزيمته في 94 وكيف هرب الى عمان ويكشف لأول مرة عن اتصال بينه وبين صالح ( تفاصيل)

 
رفض الرئيس الجنوبي السابق "علي سالم البيض" التحدث عن واقعة مجزرة 13 يناير مؤكدا أن هذه الأحداث التي أودت بحياة الآلاف من المدنيين والعسكريين في جنوب اليمن العام 1986 ،تعد في صفحة التاريخ تاريخ الجنوبيين تركت ولن تفتح أبدا .
 
وقال البيض خلال لقاء سياسي بثته قناة "البي بي سي العربية "عبر برنامج المشهد مساء يوم الاثنين، إن كل ما يمكن له ان يتحدث به عن مجزرة 13 يناير 1986 هو أنه أصيب في إطلاق نار بمقر اللجنة المركزية وأسعف للعلاج رافضا الحديث عن إي تفاصيل أخرى عن هذا الحدث.
 
واضاف البيض:" نحن في الجنوب وفي العام 2006 أسسنا لشيء اسمه "التسامح والتصالح" وقررنا ومنذ ذلك اليوم ان نسعى؛ لأجل تحرير الجنوب من الاحتلال وعدم تذكر وقائع ومآسي الجنوب السابقة إلا لما فيه العبرة . واعترف " البيض" بان ماحدث في يناير 1986 كان مأسويا وكان خطأ شديدا لكنه قال إنه لن يتكرر .
 
ودافع البيض عن النظام الاشتراكي الذي كان قائما في الجنوب بعد اليوم 1967 مؤكدا أن هذا النظام قام على أسس مساعدة الفقراء والمساواة بين الناس والعدالة مشيرا إلى أنه ولأجل إزالة إي فوارق بين المحافظات تم اختيار أرقام لتسمية المحافظات بدلا عن أسمائها.
 
وحول علاقته الشخصية والسياسية بالقيادي "عبدالفتاح إسماعيل" قال البيض إن علاقته بالرجل كانت طيبة ولم يكن على خلاف مطلق معه . وأكد البيض أن القيادات الجنوبية التي حكمت الجنوب قبل الوحدة اليمنية حكمت في أوقات كثيرة باجتهادات شخصية مضيفا بالقول :" حكمنا وارتكبنا اخطأ لكننا اعترفنا بها واعتذرنا عن ذلك.
 
الوحدة اليمنية
 
وتحدث البيض في اللقاء عن الوحدة اليمنية مؤكدا انه لا يتحمل المسئولية عن توقيع اتفاقية الوحدة اليمنية مضيفا بالقول :" لم أكن الوحيد الذي اتخذ قرار الوحدة أنما كان المكتب السياسي ككل اتخذ هذا القرار ، ووقعت صادقا اتفاقية الوحدة و الصفحة الأولى من برنامج الحزب الاشتراكي كانت تنص على ضرورة تحقيق الوحدة اليمنية – وكانت هنالك عشر سنوات من الحوارات حول الوحدة .
 
وفي أول اعتراف من نوعه قال البيض إنه شعر وبعد ستة أشهر من تحقيق الوحدة اليمنية بحجم الخطأ المرتكب مضيفا بالقول :" بعد ستة أشهر أدركت إننا أخطأنا بقرار الوحدة مع الشمال حينها بدأت الاغتيالات ضد الجنوبيين والتصفيات . وأضاف بالقول :" – عرفنا حينها إننا وصلن إلى مطب وفخ وعقلية تؤمن بالضم والإلحاق ولم نكن مع طرف يؤمن بالوحدة اليمنية كمقدمة للوحدة العربية وهو ما كنا نؤمن به في الجنوب ونطمح إليه .
 
حرب صيف 1994
 
وتحدث البيض عن حرب صيف 1994 مؤكدا ان المجتمع الدولي كان يقف إلى جانب الجنوب بما في ذلك مجلس التعاون الخليجي لكنه قال إن الولايات المتحدة الامريكية هي التي كانت تقف إلى جانب نظام علي عبدالله صالح .
 
وتحدث "البيض" عن الهزيمة التي تلقاها الجنوبيين في العام 1994 مضيفا بالقول ::خرجنا برا عن طريق الصحراء إلى عمان برفقة عائلتي وعدد من مرافقيي وظللت هناك 15 سنة بعمان وهناك اخبرنا الأخوة في عمان بأنه لا مجال لأي نشاط سياسي واحترمنا إرادتهم .
 
الخروج من عمان
 
وتحدث البيض في اللقاء عن خروجه من عمان موضحا بأنه كان في إجازة إلى النمسا ككل عام حيث يذهب إلى هناك مشيرا إلى انه أجرى اتصالات بقيادات جنوبية وابلغها نيته الاستجابة لمطالب الشارع .
 
وأضاف بالقول :" في 2009 خرجت كنت في إجازة إلى النمسا وهناك استجبت للإرادة الشعبية وقلت للعمانيين هذا هو جوازكم وألف شكر لكم .
 
وأكد "البيض" انه يعيش اليوم دونما هوية رسمية ولا يحمل إي جواز سفر وكل ما يحمله هو وثيقة سفر منحتها له النمسا.
 
وعن وجوده بلبنان قال :" أعيش هنا منذ سنوات و لنا علاقات بلبنان والناس هنا طيبة .
 
اتصال الرئيس السابق صالح
 
ولأول مرة كشف الرئيس الجنوبي السابق "علي سالم البيض"عن تواصل مع الرئيس اليمني السابق "علي عبدالله صالح" مؤكدا ان الأخير اتصل به عقب خروجه وإعلانه تأييده للثورة السلمية في الجنوب 2009،. وقال البيض :" صالح اتصل بي وقال ليش خرجت ، ايش باتكتب مذكراتك فقلت له لا بنتظرك وبانكتب مع بعض - وهذا مايحدث اليوم .
 
وأكد البيض الشعب في الجنوب يرفض الواقع المعاش وان الجنوب غني بالنفط .متهما الشماليين بأنهم لا يبحثون عن وحدة وإنما يبحثون عن ثروات الجنوب.
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< الكاتب والمحلل السياسي الإرياني يرد على الرئيس السابق "صالح " ويتحدث عن معلومات هامة وبالأرقام فيما يخص أرصدة جامع " الصالح "
< لماذا أُطلق على مباريات الليلة بلقاء " الثأر" بين كلاً من الجزائر - المانيا و فرنسا - نيجيريا
< مقتل ضابطي شرطة في انفجارين بالقاهرة
< خبير فلكي: رمضان الحالي الأعلى حرارة منذ 33 عاماً للأسباب التالية
< الرواية الرسمية للإعتداء الذي تعرض له نجل أمين عام محلي حجه ومهندسي الكهرباء من قبل مسلحين
< خيار المستقبل
< إذاعة تعز تتعرض لخسائر مادية تقدر بثلاثة ملايين ريال بسبب صاعقة رعدية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: