حيلة بالمسجد أنقذت حياته.. ناجٍ يصف لحظاته بين الحياة والموت

روى أحد الناجين من الهجوم الذي وقع، الجمعة الماضية، على مسجدين في مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا تفاصيل المذبحة، واصفا حالة الرعب التي عاشها، بينما كانت الطلقات النارية تخرج باتجاه المصلين. وتعيش نيوزيلندا حالة تأهب أمني قصوى منذ الهجوم على المسجدين الذي قتل فيه 50 شخصا وأصيب العشرات، على يد رينتون تارانت المشتبه بكونه من المتطرفين المعتقدين بتميز العرق الأبيض، والذي وجهت نيوزيلندا إليه الاتهام بالقتل السبت. وقال عبد القادر أبابورا الذي نجا من المذبحة: "كان الجميع يركضون في الخلف ولا يوجد وقت لي للركض فقد كنت بجانب الإمام، ما قررت فعله هو أن استلقيت على الأرض". وأضاف "عندما استمرت الطلقات قمت بسحب كتاب من الرف المخصص لكتب القرآن الكريم، وضعته على ظهري، وتظاهرت وكأنني ميت. بيد أن هذا الرجل استمر في إطلاق النار بشكل عشوائي من اليسار ونحو اليمين". وتابع "كان يتحقق فقط ممن يتنفس ثم يطلق النار باتجاهه. اقترب مني وأطلق النار على شخصين أحدهما على يساري، والآخر على يميني. نحو خمسة أشخاص أطلق عليهم الرصاص مباشرة". ومضى يقول: "عندما كانت تخرج كل طلقة كنت أعتقد أنها موجهة نحوي، لقد فقدت الأمل بالنجاة ثم تذكرت زوجتي وأطفالي وبدأت بالصلاة إلى أن عم الهدوء المكان". يذكر أن السلطات النيوزيلندية أمرت بحبس تارانت على ذمة القضية. ومن المقرر أن يمثل ثانية أمام المحكمة في الخامس من أبريل، وقالت الشرطة إن من المرجح أن يواجه اتهامات أخرى.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< لماذا لم يسدد صلاح ركلة الجزاء.. مدرب ليفربول يرد"بالمنطق"
< بالصورة: نهاية مأساوية لأسرة تناصر الحوثيين
< توقيع 5 اتفاقيات تنموية بين اليمن والصندوق الكويتي
< تعيين محمد علي الحوثي في منصب جديد !
< احتجاجات مسلحة لقوات الحزام الامني بأبين تطالب الإمارات بصرف مرتباتهم
< مصرع قياديين حوثيين في جبهة مران بصعده
< الضابطة المسلمة الأرفع رتبة في شرطة نيوزيلندا توجه رسالة مؤثرة

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: