مسؤول إيراني : عائدات الصين من تصدير ألعاب الأطفال تجاوزت عائدات إيران من النفط

 
قال مساعد الرئيس الإيراني للشؤون الاقتصادية، محمد نهاونديان، إن عائدات الصين من تصدير ألعاب الأطفال تجاوزت عائدات إيران من بيع النفط العام الماضي.
ودعا نهاونديان خلال افتتاح المهرجان الوطني الخامس للألعاب إلى "أخذ صناعة ألعاب الأطفال على محمل الجد، لأنها طريقة جيدة للتعامل مع العقوبات"، مضيفا أنه يجب "اغتنام كل فرصة لمواجهة العقوبات".
وحث المسؤول الإيراني المنتجين الإيرانيين على التنافس مع المنتجين الأجانب في مجال تصنيع ألعاب الأطفال والمشاركة في المعارض الدولية الخاصة بهذا القطاع.
وفي نفس السياق، أكد رئیس غرفة التجارة الإيرانية - الصینیة، مجید رضا حریري، استمرار التعاون التجاري بین طهران وبكين، لافتا إلى أن ضغوط العقوبات لن تؤثر على هذا التعاون على المدى الطویل.
وأشار إلى أن حاجة الاقتصاد الصيني إلى المنتجات النفطیة والبتروكيماویة الإيرانية وحاجة إيران للسلع الصناعية والمنتجات الاستهلاكية جعلت من الصين شريكا رئيسيا للاقتصاد الإيراني على مدار الأعوام، موضحا أن الصين تبقى الشريك التجاري الرئيسي لإيران.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< ساحات وميادين التظاهرات في العراق تستعيد زخمها وتندد بالتدخل الإيراني
< اليابان تقرر إرسال مدمرة إلى خليج عمان وبحر العرب وباب المندب
< وزارة النفط تستأنف الإنتاج والتصدير وتستعيد ثقة الشركات الأجنبية
< أول ظهور للفنان اليمني الكبير أحمد السنيدار بعد غياب طويل ( صوره)
< نيمار يزيد تكهنات عودته لبرشلونة بصورة جديدة
< العلماء يكشفون فوائد الصوم المتقطع
< هواوي ترد على صحفي يكشف عن دعم الصين لها لتصبح شركة عالمية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: