الامارات ترفض طلبا بتوقيف أحمد علي عبدالله صالح المتواجد في اراضيها وتسرد المبررات

 
أكدت مصادر مطلعة ان دولة الامارات العربية المتحدة رفضت طلبا تقدمت به الحكومة اليمنية الشرعية، لتوقيف ابن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، أحمد علي الذي يقيم في الوقت الراهن في دولة الامارات.
 
وقالت المصادر ان دولة الامارات بررت موقفها من طلب الحكومة اليمنية بالقول ان ابن الرئيس السابق متواجد في اراضيها بعلم المملكة العربية السعودية ، ولم تقدم أي طلباً للإمارات بتوقيفه منذ كان سفيرا لليمن في ابو ظبي وحتى الأن .
 
وتجدر الاشارة الى أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي كان قد أصدر عقب مغادرته مدينة عدن الى السعودية، قرارا باقالة احمد علي صالح من منصب سفير اليمن لدى دولة الامارات العربية المتحدة. وعقب قرار الاقالة ابلغت دولة الامارات الجانب اليمني بصفة رسمية عن رفع الحصانة عن ابن الرئيس السابق.
 
ويتهم احمد علي صالح ووالده بالعمل بواسطة وحدات من الجيش اليمني تقاتل الى جانب جماعة الحوثيين، على اسقاط العاصمة والاستيلاء على المدن والمؤسسات الحكومية والعسكرية، والانقلاب على السلطة الشرعية، وتهديد أمن المملكة العربية السعودية.
 
كما ورد اسم احمد ضمن قائمة افراد يمنيين فرضت عليهم عقوبات بموجب قرار الامم المتحدة 2216.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< دول الخليج تُعلق على فشل مباحثات جنيف بشأن اليمن
< وثائق ويكيلكس المسُربة عن السعودية تثير جدلاً واسعاً .. والخارجية السعودية توجه تحذيراً لمواطنيها
< إعتقال مُذيع قناة الجزيرة أحمد منصور في المانيا
< الإثنين القادم المبعوث الأممي إلى اليمن " ولد الشيخ " أمام مجلس الأمن لتقديم تقريره
< على قناة العربية برنامج يحكي مسيرة الرئيس السابق علي عبدالله صالح منذ حكمه لليمن " الجزء الأول "
< الصحفي المؤتمري " سام الغباري " يهاجم حمزه الحوثي ويقول : توقعوا مفاجأة بصاروخ أو جزمه
< بالصور - قتلى وجرحى في تفجير سياره مفخخه أمام أحد المساجد بالعاصمة صنعاء

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: