من "سارمات" إلى "إسكندر".. عضلات روسيا الصاروخية ( تقرير)

 
أظهرت الأسلحة التي أعلن عنها الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قبل أيام، النقطة التي بلغها سباق التسلح في العالم.
 
بوتين أعلن، قبل أيام، عن زيادة قدرة الأسلحة الموجودة، وتجربة أسلحة جديدة قادرة على ضرب أي نقطة في العالم.
 
ووصف هذه الأسلحة المطورة حديثا بأنها "لا تُقهر"، وقال إنها جاءت ردا على أنظمة الصواريخ الأمريكية المحيطة ببلاده.
 
الأسلحة الروسية "ذات المدى غير المحدود" المطورة، مؤخرًا، والصواريخ المنتشرة على الحدود الشمالية الغربية لأوروبا، قوبلت بردود أفعال عديدة في الغرب.
 
- ردود أفعال غربية
 
قالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون)، دانا وايت، إن تصريحات بوتين لم تفاجئهم، وإن واشنطن مستعدة "لكافة أشكال التهديدات".
 
فيما قال قائد القيادة الاستراتيجية للقوات الأمريكية، جون هايتن، إن روسيا تشكّل التهديد الأكبر للوجود الأمريكي.
 
وتابع هايتن: "وددت أن أكون قادرا على النظر إليهم (الروس) كأصدقاء أو شركاء، ولكن عندما نرى الأسلحة التي تُصنع فليس لدي خيار كجندي".
 
وأعرب أمين عام حلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، عن قلقه من تصريحات بوتين.
 
وشدد ستولتنبرغ على أن الحلف يرد على الخطوات الطموحة التي اتخذتها موسكو مؤخرا، وسيواصل الرد عليها.
 
- منظومة صواريخ "سارمات"
 
طورت روسيا منظومة صواريخ جديدة عابرة للقارات "سارمات"، لتحل محل منظومة "فويفودا"، الموجودة لدى الجيش الروسي منذ عام 1988، وتصفها أوروبا بـ"الشيطان".
 
تتمتع المنظومة الجديدة، التي بدأ العمل عليها عام 2010، بالقدرة على حمل رؤوس نووية أكثر من "فويفودا"، وبمدى أكبر، وكذلك إمكانية الوصول إلى هدفها، متجاوزة القطبين الشمالي والجنوبي.
 
وتقول موسكو إن المنظومة الجديدة يبلغ وزنها قرابة 200 طن، وتتميز بالإقلاع النشط خلال فترة قصيرة، وتعجز منظومات الدفاع الصاروخي الموجودة حاليًا عن اعتراضها.
 
فيما يقول خبراء عسكريون إن مدى "سارمات" يتراوح بين 11 ألفا و18 ألف كيلومتر.
 
- صواريخ باليستية بالطاقة النووية
 
لم تضع روسيا بعد اسمًا لصواريخها الباليستية الجديدة، وهي عاملة بالطاقة النووية، وذات مدى غير محدود، وطورتها عن صواريخ "H-101".
 
ووفق تصريحات بوتين، فإن الصواريخ الجديدة يبلغ مداها عشرة أضعاف صواريخ "توماهوك" الأمريكية، ويمكنها الوصول إلى هدفها من ارتفاع منخفض.
 
وتقول موسكو إن هذه الصواريخ الباليستية لا يمكن اعتراضها من جانب منظومات الدفاع الصاروخية المطورة، لأنها تتخذ مسارًا لا يمكن توقعه.
 
ويطور الروس منظومة صواريخ "أفانغارد" الاستراتيجية، بهدف تدمير أنظمة دفاع دول أخرى.
 
وقال بوتين إن "أفانغارد" يمكنها بلوغ هدفها بسرعة تجاوز سرعة الصوت بخمسة أضعاف، وضربه كالـ"نيزك".
 
وأعلنت روسيا أن تلك الصواريخ يمكنها التحليق على ارتفاع تسعة كيلومترات فقط.
ويعتقد خبراء روس أن هذه المنظومة يمكنها تحييد أنظمة الدفاع الجوية بسهولة بفضل مميزاتها.
 
- تجربة منظومة "كينجال" (الخنجر)
 
وصلت منظمة صواريخ "كينجال" (الخنجر)، التي بدأ تطويرها قبل قرابة عشرين عامًا، إلى مرحلة التجربة.
 
 
ويمكن لهذه المنظومة حمل رؤوس تقلدية ونووية، كما يمكن لطائرات "ميغ-31" أن تحمل هذه الصواريخ، وقد تصل سرعتها إلى 10 أضعاف سرعة الصوت لدى إطلاقها من طائرة.
 
وتقول روسيا إن صواريخ "كينجال"، ذات المدى الذي يصل إلى ألفي كيلومتر، قادرة على تحييد كافة أنظمة الدفاعات الجوية الموجودة والجاري تطويرها.
 
- مركبات وطوربيدات ذاتية القيادة ومزودة بقدرات نووية
 
قال بوتين إن بلاده تملك أسلحة متطورة تحت سطح البحر ذات نطاق غير محدود.
 
وأكبر خاصية للمركبات والطوربيدات المطوّرة الروسية أنها قادرة على حمل أسلحة نووية.
 
ويقول الروس إن الأسلحة التي يستخدمونها تحت الماء تتمتع بالقدرة على المناورة، وتستطيع الوصول إلى أي نقطة في العالم.
وبحسب بوتين، فإن هذه الأسلحة، التي يمكن أن تحمل أسلحة تقليدية ونووية، ستكون مجهزة بشكل خاص لاستهداف حاملات الطائرات والمرافق العسكرية المبنية على السواحل.
 
- صواريخ "إسكندر" القادرة على حمل رؤوس نووية
 
على نقيض الأسلحة السابقة، تستخدم روسيا حاليا صواريخ "إسكندر" بشكل فاعل، وهي قادرة على حمل رؤوس نووية وتقليدية، ويمكن أن يبلغ مداها 500 كم.
ويقول الروس إنهم طوّروا هذه الصواريخ بحيث زاد مداها إلى 1500 كم.
 
ونشرت موسكو صواريخ "إسكندر" في منطقة "كالينينغراد" الروسية قرب بولندا، التي نشرت فيها الولايات المتحدة الأمريكية بطاريات دفاعية.
 
وبررت وزارة الدفاع الروسية نشر هذه الصواريخ في "كالينينغراد"، بين بولندا وليتوانيا العضوين في حلف "الناتو"، بأنها تأتي في إطار مناورات عسكرية.
 
واختبرت روسيا صواريخ يبلغ مداها 1500 كيلومتر، عبر إطلاقها من سفن حربية في بحر قوزين وضرب أهداف داخل سوريا.
 
وأعلنت موسكو أنها طوّرت، في الفترة الأخيرة، صواريخ مثل "كي إتش- 50 الموجهة، وإيه إس-19 الهجومية فوق الصوتية، والتي يبلغ مداها ثلاثة آلاف كم.
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< حالة نادرة في السودان.. ولادة طفل برأسين ( صور)
< الحوثيون يفرجون عن منشد ثورة 11 فبراير
< 10 عادات قد تدمر الكليتين
< أردوغان : كان باستطاعتنا السيطرة على عفرين خلال 3 أيام
< الجيش الوطني يتقدم في صعدة ويقترب من مركز مديرية رازح
< الجيش يواصل تقدمه شرق العاصمة صنعاء
< توجيه من الرئيس هادي بشأن المغتربين العائدين الى الوطن بصورة نهائية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: