آخر الأخبار :
رئيس إريتريا يفتتح سفارة بلاده في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا وزير الأشغال يبحث مع الهلال الاحمر الإماراتي مجالات التعاون المشترك قوات الجيش الوطني تفتح الجبهة السادسة في صعدة وتربك الحوثيين تدشين قافلة تجهيزات ومستلزمات تعليمية لعدد من محافظات الجمهورية قوات الجيش الوطني تحرر مواقع جديدة في صعدة أسعار العملات مقابل الريال اليمني ليومنا هذا الإثنين 16 يوليو 2018م العراق.. مقتل متظاهرين اثنين إثر اشتباكات مع قوات الأمن في مدينة السماوة جنوب البلاد طيران التحالف يدمر تعزيزات وأسلحة ثقيلة للحوثيين في الحديدة أبرز ما جاء في المؤتمر الصحفي للفريق المشترك الخاص بتقييم الحوادث في اليمن الخاص بالتحالف وزير الخارجية " اليماني " يناقش مع وزير الدولة البريطاني جهود المبعوث الأممي ومستجدات الأوضاع في اليمن

استطلاع رأي

هل سيتغير شيئ في المسار السياسي للأزمة اليمنية مع إستقالة ولد الشيخ وتعيين البريطاني مارتن بدلاً عنه ؟

نعم
لا
لا أعلم

همدان العليي : عن السلالية وحزب المؤتمر

همدان العليي : عن السلالية وحزب المؤتمر

اليوم برس - همدان العليي |
   الجمعة ( 22-06-2018 ) الساعة ( 1:04:55 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
 
إذا كان نقد الهاشمية المؤتمرية التي دمرت البلاد وخانت حزب المؤتمر وقتلت مؤسسه- رحمة الله عليه- ستكون سببا في تفككه، فهو حزب لا يستحق البقاء. لأنه بهذا الشكل كان عبارة عن منظمة استخدمها الإماميون لإعادة الحكم الإمامي وقد نجحوا في ذلك. 
 
أنصح قيادات المؤتمر بأن يواجهوا أسباب الخسارة خلال الفترة الماضية بكل شجاعة وحزم.. نحن في مرحلة تتطلب العزم والحزم ولا مكان للرخويات.. الرخويات السياسية الموجودة في كل الأحزاب، والتي ضيعت البلاد وسلمته للإمامة الكهنوتية. 
 
نعم.. الهاشمية المؤتمرية استطاعت أن تضع حزب المؤتمر الشعبي العام في المكان الخطأ منذ 2014، ودفعت به لخيانة الجمهورية وتسعى اليوم إلى تفكيكه. وبكل صراحة، أغلب الهاشميين المؤتمريين مارسوا أبشع الجرائم والانتهاكات في كل محافظة ومديرية وعزلة وقرية وحي في اليمن خلال الأربع السنوات الماضية.. وقد تم ذلك باسم المؤتمر وهم يعملون في الأصل لصالح الحوثي. 
 
الهاشميون المؤتمريون قتلوا باسم المؤتمر.. ونهبوا باسم المؤتمر.. وسحلوا باسم المؤتمر.. وفجروا منازل الناس باسم المؤتمر.. واختطقوا المواطنين ولاحقوهم وشردوهم باسم المؤتمر.. وزرعوا الألغام وأطلقوا الصواريخ باسم المؤتمر.. وحاصروا المدن وجوعوا أهلها باسم المؤتمر. جعلوا كثير من اليمنيين يحقدون على المؤتمر مع انهم يخدمون ابن عمهم عبدالملك الحوثي والولاء كان وما يزال له وليس لعلي عبدالله صالح أو لمبادئ وقيم الحزب. 
 
مواجهة الهاشمية السياسية التي ما تزال تؤمن بالإمامة والتمييز العنصري داخل الأحزاب واجب وطني وضرورة لا بد منها.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< كرواتيا تضرب الأرجنتين بثلاثية.. وتبلغ دور الـ 16
< بيان صادر عن المبعوث الأممي إلى اليمن " غريفيث" حول آخر المستجدات السياسية بشأن الحديدة
< المفكر الكويتي " النفيسي " يحذر قوات الشرعية من إستدراج الحوثيين لهم في الحديدة
< إكتمال تواجد قيادات الدولة العليا داخل الآراضي اليمنية
< بن دغر يزور الدكتور صالح با صره ويطمئن على صحته ( صوره)
< الفريق علي محسن الأحمر يصل مأرب
< محافظا سقطرى والبيضاء يؤديان اليمين الدستورية امام الرئيس هادي


اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: