صحيفة الثورة : لهذا تم إغلاق قناة "اليمن اليوم" .. والحليم بالإشارة يفهم ؟؟

 
كشفت صحيفة الثورة الرسمية عن السبب الرئيسي وراء إغلاق قناة اليمن اليوم يوم أمس من قبل الحرس الرئاسي وقالت :
 
عندما تتحول أية وسيلة إعلامية إلى أداة تحريض على التخريب والعنف وإشعال فتيل الفتنة وتهدد السلم الاجتماعي.. فهي بذلك تصبح خطراً على أمن واستقرار الوطن والمجتمع ومصالح البلاد والعباد.
 
وتابعت الصحيفة بقولها "قناة اليمن اليوم" عرف عنها بأنها تتبع المؤتمر الشعبي العام إلا أن معظم قيادات المؤتمر لا علم لهم بمن يديرها وبأي سياسة إعلامية تدار.
 
وقالت : القناة المذكورة لم تحصل على تصريح رسمي من وزارة الإعلام إلا أن القائمين على قناة "اليمن اليوم" لم يعيروا هذا الجانب أي اعتبار وكأنهم لا يزالون يتحكمون بكل شيء وكان الوطن حظيرة في أملاكهم وممتلكاتهم.
 
وتابعت : القناة المذكورة جرى إغلاقها أمس بعد أن تجاوزت كل الخطوط الحمراء وأصبحت وسيلة هدم تناهض إرادة الشعب اليمني في التغيير وبناء الدولة المدنية الحديثة القائمة على المساواة والعدالة والديمقراطية والحكم الرشيد.
 
وهنا لابد من الإشارة إلى أن الشعب اليمني لم يعد يأبه لأحلام أولئك الذين يحاولون أن يجعلوا من أنفسهم أوصياء عليه بعد أن جربهم وخبرهم دهراً غير يسير.
 
الدولة لن تقف مكتوفة الأيدي إزاء كل القنوات والوسائل الإعلامية التي تنحرف في رسالتها أو تنحرف عن مسارها الوطني والرسالة الإعلامية التي تصب في تكريس أمن الوطن واستقراره أو تثير الفتن وتحرض على التخريب والعنف والفساد وتعتمد على الزيف والأكاذيب لخدمة مصالح مشبوهة أياً كانت..
وفي الأخير إختتمت الصحيفة قولها بـ عبارة (والحليم بالإشارة يفهم ) .
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
* الثورة نت 
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< إبطال عبوات متفجرة كانت تستهدف منزل البرلماني الشيخ عبد الله بدرالدين بعمران ( صور)
< السير الذاتية للوزراء الجدد المعينين في حكومة الوفاق
< صدور قرار جمهوري بتعيين نائباً لوزير الخدمة المدنية ( نص القرار )
< أنباء عن تقديم المهندس عبدالله الأكوع إعتذاره لرئيس الجمهورية عن شغله منصب وزيراً للكهرباء
< صدور قرار جمهوري باجراء تعديل وزاري في حكومة الوفاق وعدد من القرارات الجمهورية ( الأسماء- المناصب)
< شركة النفط تُعلن عن وصول كميات كبيرة من المشتقات النفطية الى ميناء الحديدة - والمواطنون يُشككون في مصداقيتها
< حالة شغب وفوضى تعم بعض شوارع أمانة العاصمة وإحراق إطارات السيارات أمام منزل الرئيس هادي للمطالبة بتوفير المشتقات النفطية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: