تحذير من المركز الوطني للأرصاد

 
نبه المركز الوطني للأرصاد القاطنين في الهضاب الداخلية والمناطق الجبلية من التدني في مدى الرؤية الأفقية بسبب الغبار الواسع الانتشار.
كما نبه المركز في نشرته اليوم الصيادين ومرتادي البحر في السواحل الغربية ومدخل باب المندب وأرخبيل سقطرى من اضطراب البحر وارتفاع الموج.
وأشار المركز إلى أن الأجواء في المرتفعات الجبلية والهضاب الداخلية ستكون خلال الـ 24 ساعة القادمة صحوة إلى غائمة جزئيا وباردة ومغبرة نسبيا على أجزاء منها خلال الليل والصباح الباكر خاصة على محافظات (البيضاء، ذمار، صنعاء، عمران وصعدة) وقد تتكون الشابورة المائية أو الضباب على أجزاء من محافظات حجة وإب وتعز.
ولفت المركز إلى أن الأجواء ستكون غائمة جزئيا مع احتمال تكون السحب الركامية وهطول أمطار في فترة ما بعد الظهر على مناطق متفرقة من سلسلة المرتفعات الغربية.
فيما تكون الأجواء بالمناطق الساحلية غائمة جزئيا وتتكاثر السحب على إجزاء من السواحل الشرقية والجنوبية أثناء الليل والصباح الباكر وتتراوح سرعة الرياح من 10 إلى 22 عقدة، وأجواء صحوة إلى غائمة جزئيا على السواحل الغربية وتنشط الرياح عليها وعلى مدخل باب المندب حيث تتراوح سرعتها من 15 إلى 30 عقدة مثيرة للأتربة والرمال.
وبين المركز أن الأجواء في أرخبيل سقطرى ستكون غائمة جزئيا وسحب منخفضة والرياح شمالية شرقية تتراوح سرعتها من 10 إلى 24 عقدة، فيما تكون في المناطق الصحراوية صحوة إلى غائمة جزئيا ومغبرة نسبيا.
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< وزير النقل يطلع على الموقع المقترح لانشاء مطار سيئون الدولي
< وزير الخارجية " اليماني " : فشل اتفاق السويد سيجعل المجتمع الدولي غير قادر على الزام الحوثي بالحل الشامل
< وصول جثمان اللواء الزنداني إلى عدن
< استبيان: اليمنيون مهتمون ومتفائلون بالمفاوضات
< مركز الملك سلمان يسلم الدفعة الثالثة من محاليل غسيل الكلى
< المشاط يهين القيادي المؤتمري حسين حازب
< كاميرت يكشف نتائج إجتماع السفينة العائمة في البحر

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: