على وقع الاحتجاجات.. نواب يعلقون عضويتهم في البرلمان العراقي

 
أعلن "تحالف المحور الوطني"، اليوم الجمعة، تعليق عضويته في مجلس النواب العراقي، بعد ساعات من توجيه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بتعليق عضوية نواب "سائرون".
وقال "المحور الوطني" في بيان: "تأييدا للحراك الشعبي الرافض للفساد وضياع حقوق الشعب، يعلن تحالف المحور الوطني تعليق عضوية كافة أعضائه في مجلس النواب العراقي حتى صياغة موقف جاد مع باقي الكتل السياسية".
وأضاف أن هذه الخطوة جاءت "رفضا لاستخدام السلطة التشريعية كأداة للفوضى أو ابتزاز السلطة التنفيذية وإعاقة عمل الوزراء بالتلويح بالاستجواب أو الإقالة لتمرير بعض الصفقات المشبوهة من قبل بعض الأطراف".
وتابع: "كما نعلن الحاجة الفعلية لتحقيق جاد يبدأ أولا من مجلس النواب وكيفية تشكيل لجانه وأسس تسمية رئاسات بعض اللجان ومعرفة خبراتهم والمؤهلات التي سمحت لبعضهم بتسلم إدارة تلك اللجان، وكذلك التحقيق في طريقة تمرير عدد كبير من القوانين وأخطرها قانون الانتخابات وكيف صمم لمصلحة بقاء بعض الأطراف السياسية دون أي مراعاة للشفافية أو مصلحة للوطن والمواطن".
وأشار إلى "أنها دعوة صادقة واضحة لكل شركاء الوطن من أجل إنقاذ العراق وتصحيح مسار العملية السياسية".
وكان الزعيم الشيعي العراقي، مقتدى الصدر، قد قرر تعليق عضوية نوابه في البرلمان حتى صدور برنامج حكومي يرضي الشعب، فيما حذر نيجيرفان بارزاني من تحول الاحتجاجات إلى عنف وصدامات وفوضى، داعيا جميع الأطراف إلى التهدئة وضبط النفس وحماية القانون والحفاظ على المصلحة العليا للوطن.
ودعا مقتدى الصدر نواب تحالفه "سائرون" الذي يضم "التيار الصدري" و"الحزب الشيوعي" وفاز في الانتخابات العامة التي جرت منتصف العام الماضي، إلى تعليق عضويتهم في البرلمان فورا.
وقال الصدر في بيان مخاطبا نواب "سائرون" البالغ عددهم 54 عضوا في برلمان البلاد: "سارعوا فورا إلى تعليق عضويتكم وبلا توان، فهذا أملي بكم وعدم حضور جلسات البرلمان إلى حين صدور برنامج حكومي يرضي الشعب والمرجعية الدينية"، في إشارة إلى مطالب آلاف المحتجين الذين خرجوا في محافظات بغداد وذي قار والبصرة والنجف والديوانية وديالى وواسط، مطالبين بتوفير الخدمات وفرص عمل والقضاء على البطالة والفساد المالي والإداري في مؤسسات الدولة.
وعلى الفور، أعلن نواب "سائرون" تعليق عضويتهم في البرلمان لحين تقديم الحكومة برنامجا وطنيا واقعيا ترضية للشعب والمرجعية، فضلا عن مطالبتهم بضرب المفسدين بيد من حديد.
ويأتي ذلك قبل انعقاد جلسة برلمانية خاصة السبت لمناقشة مطالب المحتجين.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< الكشف عن موعد بدء صرف المساعدات النقدية للمستفيدين من الرعاية الاجتماعية ( الضمان الإجتماعي)
< المالكي يكشف عن سقوط صاروخين باليستيين في محافظة صعدة اطلقتهما المليشيا الحوثية من صنعاء
< صدور قرار جمهوري
< مصر : النائب العام يصدر بيانا بشأن المتهمين الأجانب في التظاهرات الأخيرة ويكشف مصيرهم
< جامعة العلوم والتكنولوجيا تحتفي بطلبتها الجدد بالتزامن مع ذكرى يوبيلها الفضي
< ريال مدريد يعلن سبب استبدال كورتوا
< هل انتقلت إيران والسعودية من حافة الهاوية إلى حافة التسوية؟

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: