آخر الأخبار :
علي محسن الأحمر يتحدث عن صمود معسكر واحد أثناء إجتياح الحوثيين لصنعاء وتخاذل بقية الوحدات العسكرية القيادي المؤتمري " حسين حازب " يناشد الحوثيين " والدي ذهب شهيداً لأجل ثورة 26 سبتمبر " ! الخدمة المدنية بصنعاء تعلن السبت القادم إجازة رسمية أول اجتماع يضم وزراء خارجية السعودية ومصر وقطر منذ بدء الأزمة الخليجية ( صوره) تقرير دولي : 2 مليون يمني تركوا ديارهم بسبب الحرب بالصور .. أول محادثات علنية بين السيسي ورئيس الوزراء الإسرائيلي "نتنياهو" الرئيس هادي يستقبل في مقر إقامته بنيويورك وزير الخارجية الإيطالي ومندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ( صور) الرئيس هادي يلتقي المدير التنفيذي لشركة "جنرال اليكترنيك " للطاقة ( صوره) الحوثيون يعلنون ذكرى اجتياحهم لصنعاء ( 21 سبتمبر) إجازة رسمية الفريق علي محسن الأحمر يوجه الحكومة برعاية أسر الصحفيين الشهداء والمختطفين

استطلاع رأي

هل ستؤثر الخلافات بين السعودية والإمارات من جهة وقطر من جهة أخرى على سير المعارك في اليمن؟

نعم
لا
ستتغير قواعد اللعبة والتحالفات

الأسد يكشف سبب عدم التصدي للضربة الأميركية على قاعدة الشعيرات

الأسد يكشف سبب عدم التصدي للضربة الأميركية على قاعدة الشعيرات

اليوم برس - وكالات |
   السبت ( 22-04-2017 ) الساعة ( 12:10:49 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
 
 
كشف الرئيس السوري، بشار الأسد، عن السبب وراء عدم قدرة الدفاعات الجوية السورية في اعتراض الصواريخ الأميركية، التي انهالت على قاعدة الشعيرات الجوية في وقت سابق من الشهر.
 
وأشار الأسد في مقابلة مع وكالة سبوتنيك الروسية الروسية إلى أن بلاده فقدت الكثير من نصف قدرات الدفاع الجوي، بسبب ضربات المسلحين.
 
وردا على سؤال بشأن خسائر الدفاع الجوي السوي قبل الضربة الأميركية، أوضح الأسد بالقول:" عدد كبير. فقد كانت هدفهم الأول. كان هدفهم الأول الدفاعات الجوية. لا نستطيع بالطبع إعطاء عدد دقيق لأن هذه معلومات عسكرية كما تعلم، لكن يمكنني أن أقول لك أننا فقدنا أكثر من خمسين بالمئة"، بحسب الوكالة
 
وقال الأسد إن روسيا عوضت جزء من هذه الخسار "بأسلحة وأنظمة دفاع جوي نوعيّة. لكن هذا لا يكفي عندما تتحدث عن بلد بأكمله. الأمر يستغرق وقتاً طويلاً لاستعادة كل دفاعاتنا الجوية".
 
وأطلقت مدمرتان أميركيتان، من شرق البحر المتوسط، 59 صاروخ "توماهوك" على قاعدة الشعيرات، التي انطلقت منها مقاتلات لشن هجوم بالغازات السامة على خان شيخون في 4 أبريل الجاري.
 
وقتل من جراء الهجوم الكيماوي على المدينة الواقعة في محافظة إدلب والخاضعة لسيطرة المعارضة عشرات الأشخاص بينهم أطفال، الأمر الذي أثار موجة غضب حول العالم.
 
وحملت الولايات المتحدة ودول عربية وغربية قوات النظام مسؤولية الهجوم الكيماوي، واستهدفت واشنطن على أثر ذلك القاعدة الجوية، ما أدى إلى تدمير عدد من الطائرات الحربية.
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: