سأخبر الله بكل شي !!!

 
طفل سوري أطلقها غير متعتع  ، سأخبر الله بكل شيء ، بدأ كمؤمن كبير يملك احساس مرهف بحجم الخذلان البشري لقضيته وقضية شعب أنهكته الجراح ومعاول القتل والتشريد التي تحصدهم كل يوم دون أن تهتز شعرة لضمير أممي أو أن يطرف جفن لزعيم مسلم .
أهال البشر التراب على الإنسانية والرحمة ولم يبق إلا عالم تحكمه المصالح المترابطة والخيارات المحسوبة مسبقا بدقة وبهذا أصبحت الأخلاق والضمائر عديمة  الوزن واللون والرائحة ، وحدها يد الله هي القادرة على إيقاف هذا السقوط البشري وإنصاف الضعفاء والمظلومين وهي ما جسدته عبارة الطفل الصغير : ( سأخبر الله بكل شيء )  بعد أن تملكه اليأس من ملاقاة العدالة التي ينتظرها في هذه الدنيا وباعتبار أن البشر اليوم ليسوا سوى مسوخ متمرده على القيم والشرائع السماوية التي ظن الصغير أنهم يفعلون كل ذلك الخذلان بمعزل عن أعين الله وبأنهم يمارسون الخيانة والصمت  والتظليل وهو ما يخالف ما أمر الله به وانه آن آوان رحيله من حلبه الحياة الغير متكافئة شأنه شأن العظماء الكبار .
أدرك الصغير مبكرا انه أصبح شاهدا وان صوته  أصبح مسموع على بشاعة  الإنسانية اليوم التي تتدثر خلفها شعارات المنظمات والمؤسسات الحقوقية  التي تتغنى بحقوق الإنسان والمراءة وبرامج حماية الطفولة وبأن في ذمته شهادة سيدلي بها في محكمة العدل الإلهية التي تنتظره كشاهد على حقبة زمنية غابرة  .
هذا الملاك الصغير ظن أن العالم ( مدينة فاضلة ) كما حلم به أفلاطون : سيحيا وينمو ويكبر ويحبو ويلعب ويشعر بالأمان مع أقرانه ويمنحه أبويه الدفء والحنان والعطف ولكنه اكتشف الحقيقة بأن حلم أفلاطون ليس إلا مجرد وهم و سراب بقيعة وان الحياة لم تعد في بلده إلا غابة متوحشة يحكمها شخص أطلق عليه في يوم من الأيام بأنه ملك الغابة ولم يعد المثل ينطبق عليه بأن  : (  الأسد لا يأكل أولاده ) بعد أن أصبح مجرد قطه لقيطة  تقتات على صغارها بمخالفة صارخة لنواميس الكون والطبيعة  . 
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< رئاسة مؤتمر الحوار تدين جريمة خيمة العزاء بالضالع وتصفها بالشنعاء " اليوم برس " ينشر نص البيان
< العولمة مسؤولة عن زيادة معدلات الإصابة بالسرطان جعلت أغلب شعوب الأرض تغير أنماطها الغذائية خلال السنوات الأخيرة
< وكيل أعماله: لو كان رونالدو في برشلونة لتفوق على ميسي قال إنه سيسجل 120 هدفاً في كل موسم
< هيئة علماء اليمن تحذر من تفتيت اليمن عبر وثيقة بن عمر و"اليوم برس" ينشر البيان
< يمن باك تنشر مسودة اللائحة التنفيذية لقانون حق الحصول على المعلومات
< رئاسة الحوار تعلن غداً استئناف الجلسة العامة الثالثة تمهيداً لاختتام "عام الحوار"
< بعد تعثر دور أكثر من 13 ألف منظمة في اليمن الحرازي: اليمن تمر بمرحلة حاسمة والمنظمات عند الشدائد "قليلة ومحدودة"

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: