مقتل قيادات من الحشد الشعبي العراقي في غارات أمريكية جديدة على العراق

 
أعلنت مصادر أمنية عراقية، مقتل 6 على الأقل من شخصيات وقادة ميلشيات الحشد الشعبي في قصف صاروخي جديد استهدف سيارتين على طريق التاجي شمالي العاصمة بغداد.
وتأتي هذه الضربة بعد يوم على ضربة صاروخية استهدفت موكبا للحشد الشعبي على طريق مطار بغداد الدولي، مما أدى إلى مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، ونائب رئيس ميليشات الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.
ويعتبر قاسم سليماني أبرز القادة العسكريين الإيرانيين، والأكثر تفضيلا لدى المرشد علي خامنئي، كما أنه قائد فيلق القدس الذي لا يتلقى أوامره إلا من المرشد شخصيا.
ووفقا للمعلومات، فقد تم تنفيذ عمليات الاغتيال في حدود الساعة الثانية فجرا بتوقيت بغداد، عندما أطلقت طائرة مسيرة 3 صواريخ استهدفت موكب سليماني، الذي كان قادما من بيروت.
 وكان سليمان تحول، خلال السنوات الماضية، إلى "رأس حربة إيران" في المنطقة العربية، حيث امتدت أصابعه إلى جبهات عدة بهدف العمل على تعزيز نفوذ طهران في دول عربية عدة، تشمل العراق وسوريا واليمن ولبنان.
 
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< بعد إغتيال سليماني .. واشنطن تدفع بآلاف الجنود إلى الشرق الأوسط
< قاسم سليماني : لماذا قتل في هذا التوقيت وما الذي سيحدث لاحقا؟
< أول تعليق رسمي سعودي على مقتل قاسم سليماني
< بالصور .. أول ظهور لنجل قاسم سليماني عقب مقتل والده
< الحوثيون يكشفون موقفهم الرسمي من مقتل سليماني والمهندس
< من هو أبو مهدي المهندس الذي اغتالته أمريكا مع سليماني؟
< إجتماع عاجل لقيادات الجيش الإيراني والمرشد الإيراني يعلن الحداد ويتوعد بالإنتقام لمقتل سليماني

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: