تبادل الإتهامات بين ابو العباس وبين الإصلاحيين في تعز

 
دعا قائد كتائب أبو العباس العقيد عادل عبده فارع، محافظ ‏تعز أمين محمود، لاتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة ضد ‏من يرفض إعادة مؤسسات الدولة.‏
 
واتهم بيان صادر عن مكتبه، حزب الإصلاح "الاخوان المسلمين" بالعبث بأمن ‏المحافظة، مضيفا أن اجتماع محافظ المحافظة مع العقيد فارع ‏والذي تم فيه الاتفاق على تسليم المقرات الحكومية لقوات ‏الأمن الخاصة أزعج من سماهم "بالمافيا".‏( حسب قوله) .
 
وأشار البيان، إلى تعرض مقر قيادة الكتائب لقصف من قبل ‏القوات الموالية للإصلاح، أثناء وجود رئيس لجنة التهدئة ‏وكيل المحافظة عارف جامل وأعضاء اللجنة.
 
وأكدت البيان  أن "الأمور أصبحت واضحة للعيان ولا ‏داعي لتزييف الحقيقة ويجب أن نقف كلنا مع تعز ضد كل ‏من يعبث بأمنها".‏( حسب ما جاء في البيان).
 
إلا أن حزب الإصلاح وعبر وسائل إعلامه يؤكد بان أبو العباس هو من يتمرد على قرارات الحملة الأمنية ويرفض سيطرة قوات الأمن والجيش عليها .
 
الجدير بالذكر أن مسلحين أبو العباس من السلفيين ومسلحين حزب الإصلاح هم منخرطون ضمن المقاومة الشعبية ، وإستمرار قتالهم يخدم الحوثيين ويعقد الأمور فيما يتعلق بتحرير تعز .
 
إلا أن ما يحدث في تعز يراه مراقبون بأنه يستهدف جميع فصائل المقاومة ومخطط لإنهاكها مع بعض كي يستفيد من ذلك طرف ثالث غير الحوثيين ، يتم تجهيزه للقيام بمهمة ما .
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< الحوثيون يحددون مكان تشييع جثمان " الصماد "
< مجلس الشيوخ الأمريكي يصادق على تعيين بومبيو وزيرا للخارجية
< رسميا.. إبراهيموفيتش لن يلعب كأس العالم
< المخلافي يبحث مع وزير الدولة للعلاقات الخارجية الهندي العلاقات الثنائية
< بالصور .. الفريق علي محسن الأحمر يزور معسكر استقبال المنضمين للجيش الوطني بمأرب
< بعد تجنيد الأطفال.. الحوثيون يستنجدون بموظفي الدولة
< صحيفة تكشف عن أبرز النقاط التي تتضمنها خطة المبعوث الأممي مارتن غريفيث لحل الأزمة اليمنية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: